د. محمد أبو أحمد

مذبحة بحر البقر صور لا تغيب فى ليلة قتل البراءة بيد جيش الاحتلال

السبت 09 أبريل 2022 -01:16
"الدرس انتهى.. لموا الكراريس".. تظل كرى مذبحة  مدرسة "بحر البقر" من الحكايات التى لا تنسى لمشاهد دماء التلاميذ الطاهرة التى ارتقت إلي ربها بعد ضربة غادرة من العدو الصهيونى تلك الحادثة التي فجعت الشعب المصري وتعاطف معها كافة الشعوب العربية نظراً للمشاهد المروعة التي خلفتها.

أيها الإخوة المواطنون جاءنا البيان التالي.. أقدم العدو في تمام الساعة التاسعة وعشرين دقيقة على جريمة جديدة تفوق حد التصور، عندما أغار بطائراته الفانتوم الأمريكية على مدرسة بحر البقر الابتدائية المشتركة بمحافظة الشرقية، وسقط الأطفال بين سن السادسة والثانية عشر تحت جحيم من النيران" تلك الكلمات كانت البيان الأول الذي اذيع في راديو القاهرة للاعلان عن الحادث المفجع الذي اقدم عليه الصهاينة والذي مايزال المصريين يتذكرونه رغم مرور عشرات السنين.

و تحل اليوم الذكرى الـ 52 لمذبحة شهداء مدرسة بحر البقر بمركز الحسينية بمحافظة الشرقية، والتي تقع شمال شرق مصر .

تلك الجريمة الشنعاء التى ارتكبها العدو الصهيونى فى صباح الثامن من أبريل عام 1970، ضد أطفال عزل، بالطائرات الإسرائيلية وراح ضحيتها 19 تلميذا وتلميذة وأصيب 50 آخرين.

وبالرغم من مرور 52 سنة على مذبحة بحر البقر، لم تمحى من ذاكرة المصريين ما شهدوا فى هذا اليوم، حيث يسترجع اهالي الشهداء في هذا اليوم، ما احدثه القصف الغاشم من العدو الصهيونى من دمار تسبب في تلك المذبحة ولاتزال آثار دماء الأطفال الطاهرة التى سالت في هذا اليوم علي الأرض واغرقتها شاهدة على خسة وغدر الصهاينة.

وحتى لا تنسى الأجيال الجديدة في مصر خاصة والوطن العربى عامة فعلينا ان نقص عليك عزيزي القارئ ما حدث بالتفصيل في صباح يوم الأربعاء 8 أبريل 1970م فى الساعة 9:20 ص، كانت مدرسة بحر البقر على موعد لتدخل التاريخ من باب الكوارث، حيث قامت 5 طائرات إسرائيلية من طراز إف-4 فانتوم، بالقاء صواريخ تزن  أكثر من "1000 رطل" بقصف المدرسة وتدميرها على أجسام التلاميذ الصغار .

وأسفرت الهجمات عن استشهاد 19 طفلا وطفلة وقتها وبلغ عدد المصابين أكثر من 50 فيهم حالات خطيرة، وأصيب العديد من المدرسين و11 شخصاً من العاملين بالمدرسة.

ومن أسماء التلاميذ في قائمة شرف الشهداء "حسن محمد السيد الشرقاوى"، و"محسن سالم عبدالجليل محمد"، و"بركات سلامة حماد"، و"إيمان الشبراوى طاهر" و"فاروق إبراهيم الدسوقى هلال"، و" محمود محمد عطية عبدالله"، و"جبر عبدالمجيد فايد نايل"، و" عوض محمد متولي الجوهري"، و" محمد احمد محرم"، و" نجاة محمد حسن خليل"، و" صلاح محمد إمام قاسم"، و" أحمد عبدالعال السيد"، و" محمد حسن محمد إمام"، و" زينب السيد إبراهيم عوض"، و"محمد السيد إبراهيم عوض" و"محمد صبرى محمد الباهي"، و"عادل جودة رياض كراوية"، و"ممدوح حسنى الصادق محمد".