وفد أثرى يتفقد مشروع خفض المياه الجوفية وكنيسة المدفن بالإسكندرية

الخميس 12 مايو 2022 -06:21

وفد أثرى يتفقد مشروع خفض المياه الجوفية وكنيسة المدفن والمعمودية في أبو مينا بالاسكندرية

. محمود أبو الفضل
أجرى الدكتور أبوبكر أحمد، نائب رئيس قطاع الآثار الإسلامية والقبطية، في وزارة السياحة والآثار، جولة ميدانية الخميس، لتفقد منطقة أبومينا العجائبي في الكينج مريوط غرب الإسكندرية، رافقه خلالها محمد متولي مدير عام آثار الإسكندرية ومحمد عبدالرسول مدير عام أبومينا، والراهب القمص تداوس افا مينا، منسق العلاقات بين وزارة الآثار والكنيسة ومسؤول عن الآثار بدير مارمينا العجائبي في الإسكندرية، والقائمين على المشروع من الأثريين والإدارة الهندسية.

وبحسب بيان، الخميس، شملت الزيارة تفقد البازيليكا الكبري، وكنيسة المدفن والمعمودية، حيث جرى تفقد مشروع تخفيض منسوب المياه الجوفية والتي تقوم به وزارة السياحة والآثار، حاليًا بتكلفة تصل إلى 15 مليون جنيه، يشمل حفر 170 بئرًا وتركيب طلمبات شفط المياه الجوفية التي تغمر المنطقة بمعدل 5 إلى 6 أمتار.

ووضعت منظمة اليونسكو المنطقة الاثرية، على قائمة الآثار المعرضة للخطر أو ما يعرف أثريًا بـ”القائمة الحمراء”، منذ 11 عام، الأمر الذي حدا بوزارة السياحة والآثار، بوضع خطة إنقاذ عاجلة وإدارة للموقع بالكامل باعتباره تراث عالمي، لإخراج منطقة أبومينا العجائبي الواقع في برج العرب غرب الإسكندرية، والتي تعتبر ثاني مدينة حجيج مسيحية عالمية في الإسكندرية، والأثر المسيحي الوحيد المسجل ضمن منظمة الأمم المتحدة للعلوم والثقافة (اليونسكو) في مصر، والأثر رقم 90 على مستوى العالم في مناطق التراث العالمي، من القائمة الحمراء.

وتواجه المنطقة خطر المياه الجوفية التي تغمر المنطقة بالكامل بمعدل 5 أمتار فيما تصل في قبر القديس مينا إلى حوالي 7 أمتار.