وزيرة الصحة تطمئن المواطنين على تأمين لجان الانتخابات طبيًا ووقائيًا.. وتحثهم على المشاركة في ممارسة حقهم الدستوري

الثلاثاء 11 أغسطس 2020 -12:13
خاص - البوصلة
أدلت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، بصوتها في انتخابات مجلس الشيوخ، صباح اليوم الثلاثاء، بمقر لجنتها الانتخابية بمدرسة مصطفى كامل الإعدادية بنين في منطقة مصر الجديدة.

وحرصت الوزيرة أثناء الإدلاء بصوتها على الاطمئنان على الإجراءات الوقائية والاحترازية المتبعة داخل المقر الانتخابي، والتي تم وضعها بالتنسيق مع الهيئة الوطنية للانتخابات بكافة المقرات الانتخابية، وتأكدت من تواجد الفرق الطبية بمقر اللجنة، لتقديم الخدمات الطبية اللازمة للمواطنين المتواجدين باللجان الانتخابية، ومرور الفرق الوقائية على اللجان الانتخابية بشكل دوري.

وطمأنت الوزيرة جُموع المصريين، ممن لهم حق الانتخاب، للإدلاء بصوتهم، وممارسة حقهم الدستوري، على مأمونية مقار اللجان طبيًا ووقائيًا، بالتزامن مع إجراءات الدولة لمواجهة فيروس كورونا المستجد، ودعت المواطنين إلى المشاركة في الاستحقاق الدستوري لانتخابات مجلس الشيوخ، مشيرة إلى توافر كافة الخدمات الطبية اللازمة من فرق طبية، وسيارات إسعاف مجهزة في محيط المقرات الانتخابية، بالإضافة إلى رفع درجة الاستعداد للقصوى بجميع المستشفيات على مستوى الجمهورية.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه يتم قياس درجات الحرارة لكافة المترددين على المقرات الانتخابية، ومتابعة تطبيق الإجراءات الوقائية، وحصر وتسجيل أسماء الناخبين أو مراقبي اللجان ممن تظهر عليهم أعراض اشتباه وعمل بلاغ يومي لمديرية الشئون الصحية بكل محافظة.

وأكد "مجاهد" التزام المراقبين باللجان الانتخابية بالكمامات طوال فترة عملهم، وتوفير سبل الحماية لكافة المشرفين على العملية الانتخابية، بالإضافة التهوية الجيدة لقاعات اللجان الانتخابية، واتباع تعليمات مكافحة العدوى في تطهير كافة القاعات المخصصة للعملية الانتخابية.

ولفت إلى التزام كل ناخب بالكمامة طول فترة تواجده بالمقر الانتخابي، كما يقوم المراقب بتطهير يديه بالكحول قبل توزيع أوراق الانتخابات مباشرة مع ارتداء قفاز، بالإضافة إلى خروج الناخب بانتظام بعد الإدلاء بصوته لمنع التزاحم.

وأشار إلى أنه يتم تطهير الأسطح بمقر اللجان والقاعات والأبواب والنوافذ بشكل دوري على مدار اليوم، لافتًا إلى أنه يتم إبلاغ رئيس اللجنة فورًا عند ظهور أي أعراض مرضية على أي من الناخبين أو المراقبين ونقلهم فورًا بسيارات الإسعاف المجهزة المتواجدة أمام اللجان إلى أقرب مستشفى لتلقي الرعاية الصحية اللازمة.

يذكر أن وزارة الصحة والسكان كانت قد أعلنت عن خطة التأمين الطبي لانتخابات مجلس الشيوخ، والتي تضمن الدفع بـ 2858 سيارة إسعاف مجهزة وتوزيعها بمقار اللجان ومحافظات الجمهورية أثناء الانتخابات، و 11 لانش إسعاف نهري، وما يقرب من 7 آلاف من الفرق الطبية المدربة على أعلى مستوى لتقديم الخدمات الطبية للناخبين والمواطنين بالمقار الانتخابية.


 

نرشح لك

  • تقارير مصوره

    • شاهد.. تطور الأحداث وصولاً لقرار رئيس الوزراء بمد مهلة التصالح في مخالفات البناء
    • تشييع جثمان المقدم محمود عفت القاضي, شهيد سجن طره
    • خبير يطالب بتأجيل الطروحات الحكومية لحين عودة الأجانب لضخ استثمارتهم بالبورصة
    • عادل المصرى يطالب بمنع المحليات من التفتيش على المنشأت السياحية
    • رئيس غرفة المنشأت السياحية يوضح أسباب ارتفاع الأسعار في المطاعم والكافيهات

    تعليقات القراء

    أضف تعليق
    الأسم
    البريد الألكنرونى
    التعليق

    تعليقات الفيس بوك

    أحدث الاخبـــار

    الأكثر قراءة

    جميع الحقوق محفوظة لموقع البوصلة 2015